اخبار الاقتصاد عاملون بـ«ماسبيرو» يشكون عدم صرف علاوة الـ10%.. و«المالية»: لسنا طرفًا

0 تعليق 32 ارسل لصديق نسخة للطباعة

شكا العاملون باتحاد الإذاعة والتليفزيون «ماسبيرو» من عدم صرف علاوة الـ10% التي أقرها مجلس النواب مؤخراً، لغير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية، وأصدرت وزارة المالية القواعد التنفيذية لصرفها، ووعدت بصرفها قبل شهر رمضان.

وقالت شوقية عباس، رئيس القطاع الاقتصادي بالاتحاد، «لا أعرف متى سيتم صرف العلاوة التى أقرتها الدولة للعاملين فى الهيئة الوطنية للإعلام، وننتظر تحويل الاعتمادات من وزارة المالية، فحتى الآن لم تحول الوزارة المبالغ اللازمة لصرف العلاوة، بل طالبتنا بصرفها للعاملين من الأموال المتاحة فى الاتحاد، لكن أكدنا لهم أن الأموال المتاحة فى الاتحاد هى مستحقات العاملين».

وأضافت «عباس»، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»: «لا توجد لدى الاتحاد أى أرصدة، وأرسلنا مذكرة بالمستحقات، وجارٍ دراستها اليوم فى وزارة المالية، والوزارة لديها النية فى صرف العلاوة، ولكن تحتاج إلى إجراءات للصرف، لكن لا أستطيع أن أعد العاملين بموعد صرفها، لأن الموضوع كله فى يد وزارة المالية».

فى المقابل، قال الدكتور محمد معيط، نائب وزير المالية لشؤون الخزانة العامة والعدالة الاجتماعية والاقتصادية، إن الوزارة ليست طرفا فى تأخر صرف العلاوة لأصحابها، وأنها أتاحت الاعتمادات المالية لصرفها فور إقرارها، كما أصدرت الكتب الدورية والتعليمات التنفيذية التى تنظم صرفها.

وتبلغ تكلفة تمويل العلاوة نحو 3 مليارات جنيه، ويستفيد منها نحو 3 ملايين موظف، بحد أدنى 68 جنيهاً، وأقصى 125 جنيهاً.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

أخبار ذات صلة

0 تعليق